صدور حكم بحبس محافظ الانبار لمدة سنة مع ايقاف التنفيذمنع حمل السلاح والتواجد العسكري في البصرةالعشرات يتظاهرون في الناصرية مطالبين بتحسين الكهرباءماء المثنى تكشف اسباب شح المياه وتحمل الموارد المائية المسؤوليةالطائي: سرطان غامض يهاجم قرية زراعية في ديالىمجلس القضاء الاعلى: قابلة مأذونة تبيع الاطفال حديثي الولادةلجنة الخدمات والإعمار النيابية: نحذر الجهات التنفيذية من استمرار مشكلة شح المياه ورداءة التيار الكهربائيالاقتصاد النيابية: الكشف عن حيلة يستخدمها التجار للتهرب من الضرائب في المنافذ الحدوديةالتحالف الكوردستاني: ان استفتاء الاقليم لا يعني اعلان الدولة المستقلة مباشرةرئيس اقليم كوردستان والممثل الخاص للسكرتير العام للأمم المتحدة يبحثان مسألة الاستفتاءتحت شعار (إنهاء جرائم العنف الجنسي عن طريق العدالة والإجراءات القانونية) .. انعقاد مؤتمر خاص في اربيل .. مخاطر هذه الجرائم والإقدام عليها بشكل عنيف من إرهابيي داعش انكشفت بفضل شجاعة وجرأة الناجين من هذه الجرائم خاصة في مناطق سنجار وسهل نينوىالحقيقة المؤلمة .. ولا مناص منها حتى حين ..الإستفتاء و حق تقرير المصيركلما قلت متى ميعادنا .. ضحكت هند وقالت بعد غد !من سانبطرسبورغ لأربيل ، الكرملين يسارع الخطى لإقليم كوردستانندوة (تمثلات الحداثة الشعرية بين شعراء العرب والكورد) اقامتها دار الثقافة والنشر الكورديةاكثر من 220 الف لاجئ بكوردستان بينهم فلسطينيونمسؤول الفرع الخامس: الاستفتاء عملية ديمقراطية لأخذ رأي الشعب الكوردي بشأن تقرير مصيرهكوردستان تخرّج دفعة ثانية من مقاتلين عرب انضموا للبيشمركةهولندا تعلن دعمها لاستفتاء الاستقلال وتقدم نصيحة لإقليم كوردستان


الأَمَـــانَـــة  
عدد القراءات: 2930        المؤلف: متابعة - التآخي        تاريخ النشر: الأربعاء 19-04-2017  
وهبي الحسيني
هي الحفاظ على كل شيء يخص الغير حيث مر الإنسان خلال حياته في مواقف شتى، ينبئ من خلالها عما في داخله من مكنونات، وما تراكم فيه عبر سني حياته الطوال.
في هذه المواقف يتعامل الإنسان مع غيره من الناس الذين قد يمنحونه ثقتهم وإخلاصهم ومشاعرهم وعطفهم وحنانهم وحبهم ومودتهم وصدقهم وقد يمنحونه أيضاً كل ما هو شرير من كذب وخيانة وتزوير واستهزاء وتثبيط للمعنويات وتدمير وسرقة وربما القتل.
لذلك فالضامن الوحيد للإنسان أثناء مواجهته لهذه المواقف هو أخلاقه، التي تعد المعيار الذي يُلزم الإنسان الصراط الذي انتهجه في حياته.
وهذه الأخلاق تُكتسب عبر حياة الإنسان وخصوصاً في السنين الأولى من حياته، وتكتسب أيضاً باتخاذ الإنسان القدوة الحسنة له، وتكتسب مما شاهده من مواقف وأحوال مرت عليه، فقد يكون الإنسان ذو أخلاقٍ رفيعة، ولكنها غير متأصلة في نفسه، فتراه يبيعها عند أول شهوة، وربما أيضاً يحارب من أجل إبقائها داخله ولكن ما رآه من ظلم وضياع للحقوق وتشويه للحقائق بالكذب والتزوير وخيانة وعدم تكافؤ الفرص والفساد المستشري في مجتمعنا اليوم مع الاسف ، يجعله يفكر ألف مرة قبل الإبقاء عليها كما هي.
أما الإنسان النظيف ذو السريرة الصافية البيضاء الإلهية، فإنه لا يتأثر بما حوله من ظلم وعدوان أو أخلاق رديئة ولا يتأثر بأي شهوة تعترض حياته مهما كانت، فيبقى محافظاً على أخلاقه مستقيماً مهما حصل له ومهما واجه ومهما بغى الناس عليه وظلموه. وان حجم الأمانة يعتمد على حجم المسؤولية التي نتحملها.

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات