صدور حكم بحبس محافظ الانبار لمدة سنة مع ايقاف التنفيذمنع حمل السلاح والتواجد العسكري في البصرةالعشرات يتظاهرون في الناصرية مطالبين بتحسين الكهرباءماء المثنى تكشف اسباب شح المياه وتحمل الموارد المائية المسؤوليةالطائي: سرطان غامض يهاجم قرية زراعية في ديالىمجلس القضاء الاعلى: قابلة مأذونة تبيع الاطفال حديثي الولادةلجنة الخدمات والإعمار النيابية: نحذر الجهات التنفيذية من استمرار مشكلة شح المياه ورداءة التيار الكهربائيالاقتصاد النيابية: الكشف عن حيلة يستخدمها التجار للتهرب من الضرائب في المنافذ الحدوديةالتحالف الكوردستاني: ان استفتاء الاقليم لا يعني اعلان الدولة المستقلة مباشرةرئيس اقليم كوردستان والممثل الخاص للسكرتير العام للأمم المتحدة يبحثان مسألة الاستفتاءتحت شعار (إنهاء جرائم العنف الجنسي عن طريق العدالة والإجراءات القانونية) .. انعقاد مؤتمر خاص في اربيل .. مخاطر هذه الجرائم والإقدام عليها بشكل عنيف من إرهابيي داعش انكشفت بفضل شجاعة وجرأة الناجين من هذه الجرائم خاصة في مناطق سنجار وسهل نينوىالحقيقة المؤلمة .. ولا مناص منها حتى حين ..الإستفتاء و حق تقرير المصيركلما قلت متى ميعادنا .. ضحكت هند وقالت بعد غد !من سانبطرسبورغ لأربيل ، الكرملين يسارع الخطى لإقليم كوردستانندوة (تمثلات الحداثة الشعرية بين شعراء العرب والكورد) اقامتها دار الثقافة والنشر الكورديةاكثر من 220 الف لاجئ بكوردستان بينهم فلسطينيونمسؤول الفرع الخامس: الاستفتاء عملية ديمقراطية لأخذ رأي الشعب الكوردي بشأن تقرير مصيرهكوردستان تخرّج دفعة ثانية من مقاتلين عرب انضموا للبيشمركةهولندا تعلن دعمها لاستفتاء الاستقلال وتقدم نصيحة لإقليم كوردستان


في ذكرى عيد زواجهما .. صوره‌ تلخص قصة حب الملكة رانيا والملك عبدالله  
عدد القراءات: 711        المؤلف: وكالات        تاريخ النشر: الاثنين 19-06-2017  






24 سنة مرت على زواج العاهل الأردنى الملك عبدالله وزوجته الملكة رانيا، وهما من بدأت قصة حبهما منذ عام 1993 حين التقيا لأول مرة خلال حفل عشاء فى يناير 1993، حيث كانت الملكة رانيا تبلغ من العمر حينها 23 سنة، أما الملك عبدالله كان عمره 31 سنة.
ومنذ اللقاء الأول وقعا فى غرام بعضهما، وبسرعة شديدة وبعد مرور شهرين تم الإعلان عن خطبيتهما، ثم تم الزواج بعد مرور ستة أشهر وذلك فى 10 يونيو 1993.
لم يكن حفل زفاف الملك عبدالله وزوجته رانيا حفلاً عادياً، بل كان حفلاً ملكياً وكأن يوم زفافهما كعيد قومى، فبعد عقد القران، تجولا فى شوارع عمان وهما يستقلان سيارة مكشوفة لإلقاء التحية على الشعب.
وارتدى الملك عبد الله فى زفافه بدلته العسكرية لأنه في ذلك الوقت كان يشغل منصب نائب قائد قوات النخبة، كما تألقاً  الملكة رانيا فى فستان أبيض قصير الأكمام من تصميم البريطاني بروس أولدفيلد Bruce Oldfield.
وبمرور السنوات أنجبا الملك عبدالله والملكة رانيا أربعة أبناء وهم الأمير الحسين (ولي العهد)، الأميرة إيمان، الأميرة سلمى، الأمير هاشم.
"فرصتنا الأخير" كتاب من تأليف الملك عبدالله يروى فيه قصة حبه مع الملكة رانيا  حيث روى أنه التقى الملكة لأول مرة فى حفل عشاء عند شقيقته عائشة، وبحضور مجموعة من أصدقائها من بينهم الملكة رانيا ياسين، فيقول فى كتابه : " ما أن وقع عليها نظري حتى قلت في نفسي (ما أجملها)، كانت رانيا آنذاك على مشارف الثانية والعشرين، ولم تكن قد أمضت الكثير من حياتها في الأردن، لأنها نشأت في الكويت التي غادرتها مع عائلتها المنحدرة من أصول فلسطينية إلى الأردن خلال حرب الخليج".
وأضاف الملك عبدالله فى كتابه : "لم نتحدث سوى حديث عابر حول مائدة العشاء، لكنها انتزعت إعجابي الكبير برصانتها الواثقة، وأناقتها اللافتة، وخصوصاً بذكائها. إنقضى بعض الوقت قبل أن تمكنت من تحديد وسيلة للحديث معها مرة أخرى. اتصل بها في مقر عملها".

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات