منظمة الشفافية الدولية: النفط فــي العراق الاتحـــــــادي وفر 800 مليار دولار والفساد كلف 312الزراعة النيابية: من الضروري الاسراع بصرف مستحقات الفلاحينالموسوي: إيقاف التعيينات يحتاج إلى دراسة ومراجعةنائبة: رئاسة البرلمان هـمّشت مطالب الشعب العراقي بشأن مفوضية الإنتخاباتأمنية بابل تحذر من استهداف الزوار الاجانب المارين بالمحافظةكتلة الأحرار ترفض تمديد عمل مفوضية الانتخاباتنيجيرفان بارزاني يهنئ السيدة البيشمركة كوجر صالح حجيرئيس وزراء اقليم كوردستان: ان الاستفتاء ليس الهدف بل هو وسيلة للوصول إلى الأهداف المرجوة وتطلعات شعب الاقليمالرئيس بارزاني: قرار الاستفتاء هو قرار الشعب الكوردستاني وليس لشخص واحد أو حزب معينرئيس وزراء إقليم كوردستان لـ (وكالة الأنباء الروسية): حينما نجري الاستفتاء فهذا لا يعني أننا سنعلن الاستقلال في اليوم الثاني .. رئيس وزراء إقليم كوردستان: رغبتنا وهدفنا هو اجراء محادثات جدية مع بغداد بشأن الآفاق المستقبليةردهة خاصة لعلاج مدمني المخدرات في مستشفيات ذي قارتقــريـــر .. محافظ واسط: مافيات الفساد تقف خلف إعدام الطيور في المحافظةمجلس الديوانية يتحدث عن انهيار المنظومة الاخلاقيةأمانة بغداد ترد على أنباء تقليل حصة الماء لاحياء سكنيةاختفاء 50 عراقياً في المانيا بعد إنقاذهم من مهربينوزارة الكهرباء الاتحادية: نقل 300 ميغاواط الى القيـارة وجنـوبي الموصـلالتصويت على حل اللجنة المشرفة على مجلس ادارة مطار النجف الدوليامينة بغداد: (الباص الأدبي) في بغداد قريباًالتعليم الاتحـادية تسـمح لطالبتين بالتقديم للقبول المركزي لمعدلاتهما العاليةافتتاح دائرة البطاقة الوطنية في امرلي


أمام انظار المسؤولين .. الكابتن فنجان .. وغرق السفينة مسبار  
عدد القراءات: 285        المؤلف: حسين باجي الغزي        تاريخ النشر: الثلاثاء 22-08-2017  
فجع العراقيون كعادتهم باخبار غرق أكثر من 21 بحارا عراقيا كانوا على متن سفينة (المسبار) العائدة إلى الشركة العامة للموانئ جراء حادث بحري في المياه الإقليمية الاتحادية.
فلقد غرقت السفينة بالكامل بعد حادث تصادم مروع مع سفينة "رويال أرسنال" التي ترفع علم جمهورية سان فيرسنت، في قناة خور عبد الله وانقذت فرق الطوارئ ثمانية منهم، وتم انتشال أربعة جثث، فيما تواصل الفرق البحث عن الآخرين.
السفينة الغارقة هي سفينة غوص صينية الصنع وحديثة نسبيا، و تم شراؤها بتمويل من القرض الياباني، لذا ومن البديهي ان تتوفر فيها كل وسائل الملاحة الحديثة والانذار والرصد الى جانب معدات السلامة والانقاد.
في نيسان 2014 قدَّم رئيس وزراء كوريا الجنوبية (شونغ هونغ وون) استقالته بسبب الطريقة التي تعاملت بها حكومته مع كارثة غرق العبَّارة التي خلَّفت ضحايا كوريين بين قتيل ومفقود. وجاءت الاستقالة في غمرة سخط متعاظم من أقارب الضحايا الذين يزعمون أن حكومتهم لم تفعل ما في وسعها لإنقاذ ذويهم أو حمايتهم. لكن هنا في بلد أنهكته الحروب ومزقت أشلاؤه مخالب الفساد وقادة الصدفة وحوكميون لا يفقهون من امور الرعية واحترام ارواح البشر …لا احد يهتم ..لا احد يهتم البتة.
فالكابتن فنجان وزير النقل أصدع رؤوسنا بخبراته الاحترافية في مجال الملاحة البحرية وشق غمار البحر وأنه اول كابتن عراقي يخترق كدليل بحري شط العرب بقيادة وارشاد السفينة العملاقة msc-Rita التي رست في ميناء ام قصر الشمالي، التي تعتبر اطول سفينة تدخل الموانئ الاتحادية منذ تأسيسها ولحد الان حيث يبلغ طولها 348 مترا. وهو صاحب النظريات والفرضيات التاريخية المضحكة تكشفت اول اوراقه في هذه الفاجعة فعلى الرغم من التحذيرات الكثيرة التي أطلقها خبراء في البحرية حول شراء هذه السفينة غير المستوفية لبعض المعدات إلا إن الرغبة في تحقيق استعراض اعلامي كان سببا في هذه الفاجعة.
أحدى عشرة ضحية ذهبت أرواحهم البريئة جراء أخطاء كارثية في منظومة الملاحة البحرية العراقية وتفشي ظاهرة (لازم يصير )بقصد (الشو الاعلامي ) وسط صمت حكومي وعدم مبالاة وتكتيم واضح لهذه الحادثة.
ويقينا انه سيقدم استقالته ويعلن ان هذه الارواح التي أزهقت هي برقبته .فهو لم يقل وطنية ومهنية عن رئيس وزراء كوريا الجنوبية ..وليس ذلك ببعيد عن شخصية تكنوقراط تنهل من التاريخ والحضارة أبجدياتها.. وهو سليل مطار السومريين الذي طارت منه المركبات الفضائية قبل خمسة الاف سنة .ونحن وانتم لمنتظرين.


حسين باجي الغزي

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات