تقرير .. جرائم ("داعش" الإرهابي) .. إنموذجاً ريتشارد هاس: ماضي الشرق الأوسط وحاضره تقوضا قرباناً للعنفتركيا تحذر أوربا من التدخل في شؤونهاتيريزا ماي توقع طلب الخروج من الاتحاد الأوربيلافروف: الدرع الصاروخي الأمريكي في كوريا الجنوبية يهدد قواتنا الاستراتيجيةلوبان وفيون يؤكدان التزامهما بتحسين العلاقات بين فرنسا وروسياالنمسا .. اتفاقية توزيع اللاجئينايطاليا .. منظمات إغاثةهولندا .. استقبال اللاجئينالمانيا .. هجوم إلكترونيترامب يبلغ ميركل بأنه سيحضر قمة "مجموعة العشرين" في هامبورغبوتين: تزويد إيران بطائرات ومروحيات مدنية في جدول الأعمالنائبة عن الديمقراطي الكوردستاني: تقرير المصير حلم الشعب الكوردي بأجمعهمؤسسة البارزاني الخيرية تستقبل وفدا من ممثلية كنيسة اربيل للارمن الارثوذوكسقوات الأمن تعثر على جثث خلف سلسلة جبلية في كركوكمجلس كركوك: رفع علم كوردستان مستمر حتى تطبيق المادة 140 في المحافظةتحسين سعيد بك: الرئيس بارزاني يعمل من أجل إنهاء التعقيدات عن طريق السلام والاخوةالقنصل العام الامريكي يبدي اعجابه بالجامعة الامريكية في كوردستان ــ دهوكمسؤول العلاقات الخارجية في اقليم كوردستان يستقبل وفداً من طلبة الأكاديمية الدبلوماسية في فيينازيارة منتظرة للامين العام للامم المتحدة الى اقليم كوردستانبعد رفع علم كوردستان رسميا على مؤسسات كركوك الحكومية .. فاضل ميراني يهنىء الجميع بهذا اليوم التأريخي


تحقيقات

في ظل صمت حكومي .. الشوارع تضج من تجاوزات بعضهم ولا حياة لمن تنادي تعرض الشوارع الى دمار غير مسبوق بسبب ما يقوم به بعضهم من جريمة بحق المجتمع عبر تكديس المواد على الشارع وترك مخلفات العمل
تحقيق: اسعد عبدالله عبد علي
كامل سائق شاحنة (كيا حمل) يعيش على قوت يومه, كعادته كل صباح قرا المعوذات وايات الرزق وفتح الباب كي ينطلق من مرأب البيت نحو الرزق, فاذا به يتفاجأ ان جاره قد سد الشارع بالطابوق والاسمنت حيث احضر مواد انشائية لغرض البناء, انزعج كامل اغلق بابه وذهب لجاره يعاتبه على فعلته, لانه اليوم قد قطع رزقه وبقيت سيارته في المرأب, قال له جاره انه بناء ولا توجد طريقة بديلة الا ما فعل...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7302 ، 2017-02-16

الحافلة .. صراع وإزعاج وتدخين وتحرش .. تحصل في الحافلة ااديث تتطور الى مشاحنات، بسبب غياب القانون الذي ينظم السلوك ويحفظ الحقوق
تحقيق: اسعد عبد الله عبد علي
عاد مفيد لبيته وهو ممزق القميص، بسبب شجار حصل داخل الباص! فالمسكين مفيد كان في حديث هادئ عن السياسة والأحزاب والتنافس، ثم تطور الحديث الى أسباب الفساد وضياع أموال العراق وتشخيص بعض الساسة، وهنا تطور الأمر الى شتائم وسباب بحسب الولاءات! ثم ضربات ورفسات بين المتناقشين داخل الباص، عندها تحول الباص لحلبة مصارعة بدل أن يكون واسطة للنقل. قصة تحصل أحيانا كانعكاس لما...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7295 ، 2017-02-07

ما هي مؤشرات الخروقات الامنية الاخيرة؟ التفجيرات الاخيرة من السنك الى بغداد الجديدة مرورا بمدينة الصدر ثم الشعلة والكثير غيرها جعلت الشارع العراقي محبطا ومصابا بخيبة الامل
تحقيق: اسعد عبد الله عبد علي
عندما يخسر فريق كروي الكثير من المباريات, فان الاتهام الاول سيكون للمدرب, باعتبار ان الخسارات تعني فشله, فتتم اقالته, ويأتون بمدرب يملك خططا اكبر ويحاولون الاستفادة من تجربتهم المريرة, هكذا تجري الامور في عالم الكرة. اما عالم السياسة فيبدو ان الامر فيه مختلف فمهما فشل السياسي او المسؤول لكنه يبقى خالدا في كرسيه, لان ارادة المتنفذين في الدولة الاتحادية يريدون دوام...تكملة الخبر

بقلم: اسعد عبد الله عبد علي

العدد والتاريخ: 7277 ، 2017-01-12

المديرية العامة لشرطة كهرباء العراق الاتحادي .. شرطة الكهرباء ومنتسبوها جنود مجهولة تقدم خدماتها بصمت و تحمي خطوط نقل الطاقة الكهربائية في اقاصي البلاد
تحقيق: بهاء عبد الصاحب كريم
كثيرا منا عندما يتم توجيه  سؤال له عن الهيكل التنظيمي للقوات الامنية و العسكرية في العراق يجيب بسرعة كبيرة ان القوات الامنية في العراق تتكون من قوات وزارة الدفاع (الجيش و القوات الخاصة و سوات و القوة الجوية و البحرية و الدروع) و من قوات وزارة الداخلية (مغاوير الداخلية و الشرطة المحلية والنجدة و الشرطة العاملين في الجنسية و الجوازات و المؤسسات المدنية...تكملة الخبر

بقلم: بهاء عبد الصاحب كريم

العدد والتاريخ: 7266 ، 2016-12-27

مواطنون: موظفو الكهرباء يتواطؤن مع أصحاب المولدات الأهلية في جباية مبالغها
تحقيق: عبّاس آل مسافر
تنبه المواطن "ابو زهراء الموسوي" الى انقطاع الكهرباء الوطنية في منطقته الواقعة في جنوب مدينة الناصرية، ويبدأ هذا الانقطاع من يوم 5 من كل شهر الى 10ـ 12 منه ، وكان الامر طبيعيا في بادئ الامر لكن تكرار هذه الحالة من كل شهر ومنذ بدء فصل الخريف واستقرار التيار الكهربائي نسبيا من دون انقطاعات والتجهيز بالطاقة الكهربائية يصل الى ما يقرب من 18 ساعة يوميا، وفي هذه الايام لا يعير...تكملة الخبر

بقلم: عبّاس آل مسافر

العدد والتاريخ: 7261 ، 2016-12-20

الصفحات:           

تم تصميم الموقع من قبل شركة الوصول لتكنلوجيا المعلومات